القس جونز يتراجع عن حرق القرآن الكريم يوم 11 سبتمبر


بعد اتفاق مع الامام فيصل عبد الرؤوف، تراجع القس الامريكي المتطرف جونز الذي كان ينوي احراق عدد من نسخ القرآن الكريم يوم 11 سبتمبر الجاري والذي كان يتوافق مع ثاني ايام عيد الفطر المبارك لدى المسلمين.

وقد تراجع القس بعد اتفاق مع الامام فيصل على ان يتراجع عن حرق القرآن مقابل تراجع الامام فيصل عن مشروع بناء مسجد ومركز اسلامي في موقع برجي مركز التجارة العالمي الذان انهارا عام 2001 في هجمات ارهابية.

وقد واجه القس تنديد وشجب دولي حول هذه النية التي تعبر عن تطرف وعنصرية وحقد كبير، ومن الذين وجهوا شجب المستشارة الالمانية انجيلا ميركل وذلك اثناء حفل لتكريم الرسام الذي رسم صور مسيئة للرسول منذ خمس اعوام واللذي اثار مظاهرات وغطب المسلمين في كل مكان موضحة ان الفن وحرية التعبير يتم احترامها ويسمح للفنان في اوروبا بعمل ما يريد، لكنها في نفس الوقت تشجب وتدين نية القس بحرق القران ووصفته بالعمل المشين.

صورة القس الامريكي جونز
صورة القس الامريكي جونز


ومن جانب الفاتيكان صرح البابا ان هذا العمل فيه اهانة شديدة، كما صرحت انجلينا جولي ان مثل هذه الخطوة تعد عملا مسيئا وكريها.

وحول المسجد الذي كان سيقام مكان اثار الحادي عشر من سبتمبر، كان الرئيس الامريكي باراك اوباما قد ابدى موافقته حول هذا الامر ثم تراجع امام الضغط الاعلامي وقال انه لم يوافق وبعد سؤاله مرة اخرى قال انه لم يرجع في كلامه ومسالة بناء هذا المسجد تركه امر معلق وذلك بعد ان وصفه عدد من الامريكيين انه يخفي هويته الاسلامية !






23 تعليق:

إرسال تعليق

Nogoom FM نجوم اف ام



ادخل ايميلك ليصلك جديد الأخبار