القاعدة تهدد أقباط مصر


بعد تفجير كنيسة سيدة النجاة بمنطقة الكرادة بجوار المنطقة الخضراء شديدة التحصين في العاصمة العراقية بغداد، هدد تنظيم القاعدة اقباط مصر باعمال ارهابية وفتح ابواب لا يريدون فتحها وذلك حسب قول التنظيم، وقد قال التنظيم ان سبب التهديد هو احتجازكاميليا شحاتة ووفاء قسطنطين المسلمتين في احد سجون الاديرة كما يدعي التنظيم.

وكان تنظيم دولة العراق الاسلامية في العراق قد شن هجوما اسفر عن مقتل 52 شخصا و9 من افراد التنظيم وذلك بعد ان اقتحمت عناصر الامن العراقية المكان لتحرير 120 رهينة، واعطى التنظيم مهلة 48 ساعة لتحرير افراد تنظيم القاعدة في العراق ومصر.
كما بث التنظيم فيديو لاحد الانتحاريين ومعه عدد من المسلحين يطالب الكنيسة المصرية بالافراج عن كاميليا شحاتة ووفاء قسطنطين.

وقد شكر البابا شنودة جهات الامن وشيخ الازهر بعد رفضهما التهديدات الارهابية وتصديهما لها، كما ادان شيخ الازهر هذه التهديدات واكد حرمة الاعتداء على دور العبادة لغير المسلمين مؤكدا ان الاسلام يحمى غير المسلمين.

وقد قامت بتوفير بوابات الكترونية لتفتيش المترددين على الكاتدرائية والكشف عن المفرقعات .
من ناحية اخرى قرر البابا شنودة منع الاساقفة من التحدث الى الاعلام بدون اذن مسبق منعا لحدوث اى ازمات مستقبلية لاطائل من ورائها.

ويبدو ان اقحام مصر في القضية العراقية امر مدبر ومبيت منذ فترة طويلة لتهديد امن البلاد واحداث فتنة كبرى تولد ذريعة للتدخل الاجنبي في شؤون البلاد.






16 تعليق:

إرسال تعليق

Nogoom FM نجوم اف ام



ادخل ايميلك ليصلك جديد الأخبار