المهندس شريف مات قبل الاعدام !


المهندس شريف داخل القفص

في مفاجأة جديدة في قضية المهندس شريف الذي قتل اسرته في النزهة منذ عدة اشهر باستخدام بلطة، توفي اليوم الاب القاتل وفاة طبيعية في محبسه وذلك بعد الحكم عليه بالاعدام بايام قليلة.
وكان المتهم قد اعترف تفصيليا بقيامه بفتل زوجته وابنه وبنته باستخدام بلطة اثر مروره بازمة مالية وحاول انتحار باستخدام " كتر " ولكن انقذه القدر ليحاكم ويتم الحكم عليه بالاعدام بعد ان طلب هو بنفسه حكم الاعدام من القاضي.
المهندس المتوفى شريف كمال الدين حافظ قام بقتل زوجته عبلة طنطاوى (48 سنة) وابنه وسام (28 سنة) وداليا (25 سنة) بعد أن خسر جميع أمواله فى البورصة، مبرراً ذلك بخوفه على أبنائه من الفقر بعد الثراء والذل بعد العزة.

ويذكر ان المتهم قد عانى من حالة سوء تغذية واضراب عن الطعام وعدم رغبة في الحياة قبل تنفيذ حكم الاعدام.
وعن الوفاة وفي اتصال ببرنامج العاشرة مساءا قال احمد حافظ محامي المتهم المتوفي ان شريف مات واخد سره معاه، وتحدث عن بعض الاحداث التي جرت في الجلسة الاخيرة من حيث طلب احد الاشخاص ادلاء الشهادة في القضية ولكنه لم يستطع .






13 تعليق:

إرسال تعليق

Nogoom FM نجوم اف ام



ادخل ايميلك ليصلك جديد الأخبار